كيف تلغي برنامج تيسير الفاتورة الثابتة شركة الكهرباء السعودية

الغاء الفاتورة الثابتة لخدمة مشتركي شركة الكهرباء السعودية برنامج تيسير

الغاء برنامج تيسير لمشتركي شركة الكهرباء

أوضحت الشركة السعودية للكهرباء، أمس الإثنين، طريقة إلغاء الاشتراك في برنامج “تيسير”، المُصمّم خصيصًا للمشتركين الذين قد يواجهون صعوبة في تسديد فواتيرهم، لا سيما في الصيف والإجازات.

وتتلخّص طريقة إلغاء الاشتراك التلقائي من خلال تطبيق الكهرباء، على الأجهزة الذكية، في الدخول على التطبيق والضغط على أيقونة الفواتير ومن ثم اختيار خدمة الفاتورة الثابتة/ برنامج تيسير ثم إدخال رقم الحساب والضغط على إلغاء الاشتراك.

كما يمكن إلغاء الاشتراك من خلال موقع الشركة، أو مركز خدمة المشتركين 920001100، أو إرسال رقم الاشتراك إلى حساب “العناية بالمشتركين” بتويتر، فيما أوضحت الشركة أن الاشتراك التلقائي في “تيسير” لا يترتب عليه أي التزامات، ويمكّن المشترك من متابعة السداد بانتظام.

ويستهدف التطبيق الذي يعمل وفق آلية متوازنة والتصفية في نهاية العام بناء على إجراء دقيق، إضفاء المزيد من التوازن لعمليات السداد الشهرية وضبط الميزانية المخصصة لفاتورة الخدمة الكهربائية.

Advertisements

«ساما» تحديد القروض البنكية الجديدة اعتباراً من 1 ذي الحجة

حددت مؤسسة النقد العربي السعودي «ساما»، الحد الأعلى لاستقطاع الأقساط الشهرية من الدخل لطالبي القروض،

  • مقسمة على 3 شرائح وفقاً لدخل المقترض:
  • الحد الأعلى لدخول 15 ألف ريال أول أقل 45%، يرتفع إلى 55% حال وجود تمويل عقاري.
  • بينما في الدخول من 15 – 25 ألفاً حددته بـ45% يرتفع لـ65% حال وجود تمويل عقاري.
  • بينما تحدد الشريحة الثالثة 25 ألفاً فأكثر وفقاً للسياسة الائتمانية للممول.

ودعا رئيس لجنة التوعية المصرفية المتحدث باسم البنوك السعودية طلعت حافظ، طالبي التمويل إلى الإفصاح عن مصروفاتهم الشهرية، مشدداً على مصداقية المقترض في تعبئة نموذج المصروفات الشهرية التي ينطلق العمل بها في 1 ذي الحجة.

وأشار إلى أن العميل يتحمل مسؤولية عدم المصداقية في الإفصاح عن المصروفات والالتزامات المالية الشهرية، موضحاً أن الهدف من النموذج التعمق في الجدارة الائتمانية للعميل وقدرته على تحمل الأعباء المالية؛ ما يحد من تعثر السداد بعد خضوع النموذج للمراجعة من قبل المصرف، خاصة أن عدم المصداقية تنعكس سلباً على قدرة العميل الائتمانية.

وأكد طلعت أن الآلية الجديدة توفر ثقافة التوسع في التمويل المسؤول الذي يحافظ على حقوق الأطراف، إضافة إلى حق العميل في عدم تحمله ما لا يطيق، مشيراً إلى أنها تحد من حالات التعثر، لا سيما الطارئة منها؛ إذ يتعامل معها بإعادة الجدولة بما يتوافق مع الظروف.

نسب الحد الاعلى للاستقطاع من رواتب المقتضرين

“الجوازات” حالات الغاء الاقامة

الجوازات تُعلن إلغاء الإقامة تلقائيًّا للوافد بعد شهرين من خروجه

أوضحت المديرية العامة للجوازات أن خدمة تسجيل بلاغ التغيب عن العمل للعمالة المنزلية تنفذ إلكترونياً من خلال الخدمات الإلكترونية لوزارة الداخلية ” أبشر ” ، مشيرة إلى أنه يشترط للاستفادة من هذه الخدمة أن تكون هوية مقيم للعامل سارية المفعول ، وأن يكون البلاغ لمرة واحدة فقط لكل عامل ، وألا تكون هناك تأشيرة خروج نهائي صادرة للعامل .
وذكرت الجوازات أن المدة المقررة نظاماً التي يمكن من خلالها لصاحب العمل إلغاء بلاغ التغيب عن العمل للعمالة المنزلية الخاصة به هو (15) يوماً فقط من تاريخ تسجيل البلاغ ، مؤكدة أنه لا يمكن لصاحب العمل إلغاء بلاغ التغيب من ” أبشر ” وإنما بمراجعة إدارة الوافدين خلال مدة الـ (15) يوماً .
وبينت الجوازات أنه عند تجاوز البلاغ الـ (15) يوماً لا يمكن إلغاؤه نهائياً، ويحوّل المقيم إلى قائمة المراقبة ويرحل ويمنع من دخول المملكة، حيث يعد بقاؤه مخالفة لنظام الإقامة في البلاد.

تحديث البيانات وتسجيل “البصمة”

و أوضحت المديرية العامة للجوازات بدأت بإيقاف تقديم خدماتها للمُقيمين الذين لم يقوموا بتسجيل خصائصهم الحيوية (البصمة) في النظام الآلي، ودعا جميع المقيمين الذين لم يقوموا بتسجيل بصماتهم (الخصائص الحيوية)، إلى سرعة المبادرة لتسجيل بصماتهم في النظام الآلي، ومراجعة إدارات وشعب الجوازات المنتشرة في مناطق ومحافظات المملكة، مع إحضار أساس الجواز وهوية “مقيم” الخاصة بهم، لتسجيل الخصائص الحيوية (البصمة) لهم ولمُرافقيهم لمن بلغوا سِنًّ ست سنوات فما فوق.
وأشار إلى أن خدمة نقل المعلومات وتحديثها من خلال خدمات الجوازات الإلكترونية (أبشر – مقيم)، من الخدمات التي دُشنت أخيرًا، بحيث يكون متاحًا للعامل تحديثُ بيانات جواز سفره بعد تجديده في سفارة بلاده بشكل آليّ من دون الحاجة لمراجعة إدارات الجوازات، وأيضًا خدمة نقل خدمات الأفراد آليًّا وتقديم التنازل عن العامِل عبر نظام “أبشر” بحيث يملك أصحاب العمل الجديد والقديم حسابات في نظام “أبشر”، وخدمة تفويض استقبال الخادِمات في المطارات.